recent
أخبار ساخنة

أكادير تنافس بقوة تيزي وزو على مستوى مشروع تلفريك

Admin
الصفحة الرئيسية

أكادير تنافس بقوة
 

اخبار اكادير

مشروع  تلفريك أكادير يقترب لموعد الإنطلاق في هذا الشهر في فصل صيف 2022 شهر يوليوز ، مشروع صخم في السماء جاء لتسهيل الوصول من أكادير إزدار إلى أكادير أوفلا.

تلفريك أكادير سيكون همزة وصل بين المدينة الجديدة والمدينة القديمة التي دمرها الزلزال سنة 1960 ولم يبقى منها إلا بعض الأسوار والدكريات  التي يتدكرها كل الأكاديريين والسوسيين على العموم.

بعد عدة سنوات من البناء والاختبار ، سيتم تشغيل تلفريك أكادير، وهو أول مشروع على المستوي الوطني والثاني في شمال إفريقيا بعد تيزي وزو الجزائرية، في غضون أيام قليلة. ومن المقرر الافتتاح الرسمي يوم 14 ، حيث سيكون التلفريك في متناول الزوار. تذكر أن تلفريك أكاديرعبارة عن خط من الكابلات الفولاذية يبلغ ارتفاعه حوالي 800 متر ويربط وسط مدينة أكاديربأكادير أوفلا.

تلفريك أكاديرالذي يربط أكادير إزدار بالمدينة القديمة التي خربها الزلزال سنة 1960 أكادير أوفلا ، يعمل في غضون أيام قليلة. اكتملت للتو المرحلة الأخيرة من المشروع ، التي استغرقت حوالي عامين. إنها أحدث دفعة من تلفريك في عاصمة سوس  الكل في واحد ، والذي تم إطلاقه في أكتوبر 2017. ومن المقرر افتتاح تلفريك أكادير في شهر يوليوز 2022.

تم بناء هذا التلفريك بأعمدة شاهقة مربوطة بكابلات في السهل والجبل ويتم صعوده وهبوطه . ولهذا السبب سترى جميع الإتجاهات عبر كبسولة التلفريك جهة البحر والجبال والسهل والمدينة ككل ، وبمجرد وصولك إلى القمة ، ستكتشف منظرًا خلابًا لمدينة أكادير وضواحيها. يجتمع فيه كل الأشكال التضاريسية للمكان جبال وسهول وبحر، ونادرا ما تجتمع هذه في أجزاء من العالم.

في المغرب هناك مناظر طبيعية رائعة إلتقاء البحر بالجبل وإلتقاء الصحراء بالبحر وإلتقاء الجبال بالسهول كذلك في لوحة طبيعية خلابة،  سوس يعتبر من الأماكن الرائعة في العالم نظرا لوجود هذاين الشرطين في تنوع التضاريس والمناخ ووجود كل ما يفكر فيه زائر أو سائح من دول أوربية أو أمريكية.

بينما يستمر العالم في الدوران ، لديك وقت لأخذ قسط من الراحة. تحت قبة أكادير ، ستكون في راحة نفسية نظرا لوجود عدة عوامل ستجعلك أكثر سعادة. إنه المكان المثالي للعيش بين الراحة والاسترخاء. من الخارج ، يعتبر تلفريك أكاديرمجرد واحد من المشاريع الكبرى التي تعرفها مدينة أكادير والمغرب عموما.



علي مستوي الجمالي والفرد يركب كبسولة تلفريك سيكتشف الجمال الطبيعي الجغرافي للمكان جبل وبحر وسهل مجتمعان في لوحة طبيعية كونية لمدينة أكادير المتميزة بطبيعتها وجوها الفريد لكن في نظر البعض جمال ركوب هذه الكبسولات سيتغير من فصل إلي فصل نظرا في فصل الصيف نادرا ما تكون الطبيعة خظراء والجبل مكسو بعشب يملأ الأعين بجمال المكان.

أما عن الأثمنة سيكون تمن مناسب بالنسبة للأسر المتوسطة والزوار ما بين 50 درهما إلى 80 درهم.

تلفريك الجزائر 

الجزائر سباقة في تشييد هذا المشروع في عدة مدة جميلة جبلية سهلية ساحرة كمدينة تيزي وزو و الجزائر العاطمة وسيرتا المدينة القديمة جدا والتي تعتبر عاصمة النوميديين الأمازيغ قبل التاريخ.

مشروع تلفريك


وجود الترامواي في الرباط ووجود تلفريك في أكادير،  هذا من أجمل ما ستناقشه نظرا لوجود الرباط في منطقة سهلية شاملة والتي ينقصها ذلك  الجمال الحقيقي الطبيعي الفريد الذي يتواجد في أكادير كتنوع في تضاريس المكان،  حيث يعتبر الجبل من أجمل الأشياء التي تعطي الجمال للمنطقة ومنه يستمد الإنسان راحة نفسية ونظرات متنوعة بين النظر للبحر والجبل اللذان يعطيان هذا الجمال الطبيعي.

projet telepherique agadir




google-playkhamsatmostaqltradent