"الأسطورة" حسن أرسموك مطرب سوس والسوسيين

Admin
الصفحة الرئيسية

الفنان الأمازيغي إبن سوس العريق حسن أرسموك الذي لا زال يتحف الجمهور بأغاني في قمة الإبداع في اللحن والكلمة المشبعة بالذكاء الفني.

حسن أرسموك الفنان الأمازيغي السوسي

إزداد الفنان الأمازيغي بمدينة تزنيت سنة 1963  وبالظبظ منطقة إرسموكن وسط المغرب المنطقة القريية لتزنيت وأكادير عاصمة سوس والسوسيين.

ولج الفن والموسيقى في سن صغير بعد ولوعه بالفن احواش وفنون تيرويسا الشهيرة في سوس الكبير الممتد من مراكش إلى باب الصحراء.

بداية الشهرة 


كانت البدايات الأولى للشهرة وولوج ميدان الفن يكاريزما وشخصية جديدة في المجال الفني في بداية التسعينات حيت إلتقى بفنانين اخرين عائشة تشنويت التي كانت معه في الفرقة وعدد اخر من الفنانات "ترايسين" و "الروايس".

حسن أرسموك من النجوم الأمازيغ في سوس عن فن تيرويسا واللحن الموسيقى الذي أحبه الشباب والصوت الجميل والهندام الشبابي الراقي، وصل في عدد ألبوماته إلي ما فوق 20 ألبوم وبعدد 130 أغنية موثقة بحيث يعتبر من أكثر الفنانين الذين لهم رصيد الإنتاج الفني.

حفلات حسن أرسموك 

عرف سوس الشاسع في الأعراس والحفلات الكبيرة والمهرجانات حضور للفنان المحبوب حسن أرسموك إذ أنة شارك في عدة مهرجانات في تزنيت وأكادير والصويرة وتفراوت وتارودانت ومدن عديدة في الشمال والجنوب.

وشارك أيضا في مهرجانات فرنسا وأوربا عامة حيث زار فرنسا في التسعينات وكان أول فنان يصور فيديو كليب في باريس بأغنية لا زال شباب اليوم يرددونها.

google-playkhamsatmostaqltradent